جريمة اغتيال ايمان صالحي الاعلامية البحرينية تثير ردود افعال غاضبة

أخر تحديث : الإثنين 26 ديسمبر 2016 - 12:03 مساءً
جريمة اغتيال ايمان صالحي الاعلامية البحرينية تثير ردود افعال غاضبة
قام المئات من المواطنين في المملكة البحرينية بتشييع جثمان الشابة الاعلامية المغدورة إيمان غلوم ميرزا صالحي بمقبرة المحرق والتي تم قتلها مساء الجمعة «23 ديسمبر 2016» بعد إصابتها برصاصة في رأسها بمنطقة الرفاع.
هذا وقد خيم الحزن على أهالي الفقيدة لاسيما والدها الذي كان في حالة يرثى لها ولم يستطع التوقف عن البكاء حتى إنتهاء مراسم التشييع والدفان.
وبالعودة الى تفاصيل القضية الغامضة التي هزَّت المجتمع البحريني إن فتاة بحرينية في العقد الثاني من عمرها قتلت بواسطة طلق ناري من سلاح شخصي أصيبت به في الرأس، فيما كانت تقود سيارتها على شارع نون بالمنطقة الجنوبية.
وكان الشاهد الوحيد على هذه الجريمة هو ابن الفقيدة الذي ظل في حالة من الصدمة والدهشة بعد أن قتلت أمه أمام عينيه وسالت دماؤها على ثيابه اذ كان برفقتها وقت وقوع الحادث.
وقد اثارت هذه الحادثة رواد مواقع التواصل الاجتماعي في البحرين وفي الخليج العربي بشكل عام .
حيث دشن نشطاء موقع التدوين المصغر تويتر هاشتاق جديد يحمل اسم جريمه اغتيال ايمان وذلك للتغريد اسفله والتعرف على التفاصيل الكاملة للواقعة.
حيث تفاعل الرواد مع الوسم الجديد وغرد المئات اسفل الوسم حتى اصبح من اوائل الوسوم على الترند الخاص بمملكة البحرين.
وقد كانت كافة التغريدات منددة بهذه الحادثة ومؤكدين على وجوب القصاص والاقتصاص من القتلة.
رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة كوكتيل الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.