شركة سافكو تعلن عن تراجع ارباحها

أخر تحديث : الإثنين 16 يناير 2017 - 1:35 صباحًا
شركة سافكو تعلن عن تراجع ارباحها

شركة سافكو تعلن عن تراجع ارباحها حيث تراجعت أرباح شركة الأسمدة العربية السعودية “سافكو” بالربع الرابع من العام 2016 إلى 284.5 مليون ريال، مقارنة مع 378.6 مليون ريال للربع المماثل من العام السابق له. وبلغت نسبة التراجع 24.85%.
وأعلنت الشركة نتائجها المالية، على موقع سوق الأسهم السعودية، موضحة أن أرباحها بالربع الرابع ارتفعت بنسبة 56.8% مقارنة مع أرباح الربع الثالث 2016 والتي بلغت وقتذاك 181.4 مليون ريال.
وأرجعت الشركة أسباب التراجع في الأرباح إلى “انخفاض أسعار البيع لمنتجات الشركة وارتفاع تكاليف اللقيم والمنافع وانخفاض نصيب الشركة من أرباح شركة ابن البيطار نتيجة الصيانة الدورية وفي المقابل ارتفعت الكميات المباعة مما ساهم في تخفيف أثر الانخفاض في أسعار البيع”.
وبلغت إيرادات المبيعات نهاية الربع الرابع 765 مليون ريال بانخفاض يعادل 6% مقارنة بإيرادات المبيعات للربع المماثل من العام السابق والتي بلغ مجموعها 814 مليون ريال.
وبلغت إيرادات المبيعات نهاية العام الماضي مبلغ 2.856 مليار ريال بانخفاض يعادل 24% مقارنة بإيرادات المبيعات لنفس الفترة من العام السابق والتي بلغ مجموعها 3,742 مليون ريال.
وبلغ إجمالي حقوق المساهمين نهاية العام الماضي 6.976 مليار ريال مقابل حقوق المساهمين البالغة 7.596 مليار ريال نهاية العام 2015 وذلك بانخفاض نسبته 8%(لا يوجد حقوق أقلية).
وارتفعت الكميات المنتجة بنسبة 17% كما ارتفعت الكميات المباعة بنسبة 13% للعام 2016 مقارنة مع الفترة المماثلة من العام السابق.
وفي المقابل سجلت أسعار بيع منتجات الشركة انخفاضا بمعدل 23% لليوريا و37% للأمونيا خلال 2016 مقارنة مع الفترة المماثلة من العام السابق نظراً للظروف الاقتصادية العالمية السائدة.
كما ارتفعت تكاليف اللقيم والمنافع الذي تأثرت به نتائج الشركة خلال الفترة الحالية.

المصدر - العربية نت
رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة كوكتيل الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.